علاقات

كيف تمنع نفسك من تفحص حسابات أحبائك السابقين على وسائل التواصل الاجتماعي

سألنا خبراء العلاقات عن أفضل نصائحهم للتوقف عن اجترار ذكريات العلاقات المنتهية
28.11.17

جيتي ايمجز

العلاقات تموت، ولكن المشاعر لا تتوقف بانتهاء العلاقة، على الأقل في البداية. ولو كانت المشاعر سهلة النسيان لأصبح الانفصال أسهل بكثير. دون أن تتقن فن عدم الاكتراث فسوف تبقى تتساءل عن أخبار حبيبك/ حبيبتك، السابق/ ـة. في الوقت الحاضر، بسبب وسائل الإعلام الاجتماعية أصبح من السهل تحويل هذا التساؤل إلى خطوات عملية، وإخراج شيرلوك هولمز الساكن بداخلك، والقيام بتفحص آخر مشاركاتهم وتعليقاتهم على فيسبوك أو انستغرام، أو تويتر. ومتى ما بدأت بتتبع تفاصيل حياتهم والشعور باندفاع الأدرينالين الذي يرافقك أثناء التطفل، يُصبح من الصعب عليك التوقف.

إعلان

ولكن بقليل من المُساعدة يمكنك إنهاء هذه العادة غير الصحية. مع بعض من ضبط النفس، ترتيب الذهن، واستخدام الأزرار المجانية لحذف الصداقة أو تجميدها، لن تستعيد كرامتك فقط ولكن أيضاً سوف تنعم براحة البال. تحدثنا مع خبراء في العلاقات ومُدربين في فن التعارف، ومعالجين نفسيين حول كيفية إبقاء عينيك بعيداً عن حسابات أحبائك السابقين على وسائل الاعلام الاجتماعية. إليك ما يوصون به.

حظر شامل

إذا كنت غير قادر على مقاومة الرغبة في التحقق من حسابات وسائل الاعلام الاجتماعية لحبيبك/ حبيبتك السابق/ ـة وتريد أن تتخذ تدبيراً جذرياً، عليك بالتفكير بتطبيقات مُضادة لوسائل التواصل الاجتماعي التي من شأنها أن تساعدك على الحد من قدرتك على فتح بعض المواقع والتطبيقات حسب وقتك أثناء النهار وحتى حسب مكان تواجدك. أنا أفضل تطبيق AppDetox من أجل هذا الغرض. إذا كنت تعرف أنك أكثر عرضة للقيام بذلك في وقت متأخر من الليل أو أثناء وجودك في العمل، يمكنك استعماله لعدم السماح لنفسك بدخول هذه الحسابات. إذا كان هذا التطبيق ليس فعالاً بالنسبة لك، وتقوم بإفشال فعاليته باستمرار (فإن التطبيق سوف يخبرك بعدد المرات التي حاولت بها)، وسوف يقوم بحذف و تجميد حسابات التواصل الاجتماعي الخاصة بأحبائك السابقين من أجل مصلحتك - رافيد يوسف، خبير علاقات

وجه اهتمامك في اتجاه آخر

الوعي هو الخطوة الأولى تجاه وقف هذا السلوك غير الصحي بالنسبة لك. محاولة الحصول على معلومات من خلال مطاردة حسابات أحبائك السابقين على وسائل الإعلام الاجتماعية سيجرّك مرة أخرى لأسفل الحفرة دون الحصول على أي معلومات فعلية، لأنك لن تستطيع معرفة الكثير عن حياتهم. الانفصال قد يكون قاسياً، لذلك عندما تشعر بالرغبة في التحقق من تحديثاتهم على وسائل الإعلام الاجتماعية، اشغل نفسك بأشياء أخرى. تواصل مع الأصدقاء، التحق بماراثون الجري، تابع مسلسلاً تلفزيونياً، أو مارس بعض التمارين الرياضية. عُد إلى ممارسة الأمور التي كُنتَ قد تخليتَ عنها عندما كنتَ في العلاقة أو قم بكتابة قائمة عن كل الأشياء التي كانت تزعجك في أحبائك السابقين. إذا كنت لا تزال ضعيف الإرادة ولا يمكنك أن تُقلل من عدد المرات التي تتحقق فيها من حساباتهم كل يوم، ربما عليك التفكير في الحصول على مساعدة مهنية من طبيب نفسي مُرخص. جولي سبيرا، خبيرة ومُدرّبة في التعارف عن طريق الانترنت

استبدل السلوك السيء بآخر جيّد

إذا كُنتَ تريد استرجاع حبيبك او حبيبتك السابقة أو كنت تودّ لو أنهم لا يزالون في حياتك، فإنك في الواقع تدفع بهم بعيداً في كل مرة تتفقد فيها حساباتهم. بمجرد التوقف عن فحص حساباتهم على وسائل التواصل الاجتماعي، فإنك في غضون أيام سوف تبدأ بالشعور بالحرية وسوف تشعر أنك على قيد الحياة مرة أخرى. أجل، قم باستبدال السلوك السيء بسلوك جيد وجديد. قم بالتركيز على صحتك، وأصدقائك، ودفع حياتك إلى الأمام، ركز على اهتماماتك ومشاعرك، لا تقلق بشأن القفز إلى مرحلة جديدة ومحاولة استبدال الشخص مباشرة، ذلك غيرُ ممكن. ما يمكنك القيام به فقط هو إعادة التركيز على حياتك - جون كيغان، مؤرخ ومًدرب وخبير في فن المواعدة

ضع حدوداً

قرر ما هو الأفضل بالنسبة لك، إما إلغاء الصداقات، إلغاء المتابعة أو حذف أحبائك السابقين. وتذكر، سيقوم أصدقاؤك بتقديم الكثير من النصائح لك ولكن في نهاية اليوم، سوف تحتاج إلى القيام بما هو الأفضل بالنسبة لك من أجل التعافي من آثار الانفصال. وضع الحدود هي الطريقة الأفضل بالنسبة لك - سارا ماندل، أخصائية العلاج النفسي وخبيرة العلاقات

يوم واحد في كل مرة

كل يوم بيومه، حاول الالتزام ليوم واحد بعدم التحقق من صفحات أحبائك السابقين، ثم يوم آخر، ثم ثلاثة أيام سوياً، وهكذا حتى تشعر بقلة الحاجة لفعل ذلك، وسوف تنجح. اتباع نظام اليوم الواحد أسهل لك من التعهد بعدم التحقق مرة أخرى للأبد. افعل شيئاً آخر يمكن أن يُعزز عملية التعافي بدلاً من ذلك. اذهب للتنزه، استمع إلى الأغنية المفضلة لديك، قم باستدعاء صديق، اقرأ، أو حتى اجلس بهدوء وتنفس فقط، ببساطة إفعل أي شيء له أن يوفر لك الراحة. حاول أن تكتشف الأوقات التي تشعر فيها بالضعف وستكون أكثر عرضة لتفقد وسائل الاعلام الاجتماعية الخاصة بأحبائك السابقين وجهّز شيئاً أكثر إيجابية لفعله بدلاً من ذلك. حاول الإبقاء على شعورك بالكرامة، وممارسة عادات صحية بدلاً من فحص وسائل الاعلام الاجتماعية، ابقَ قوياً، ضع نفسك مرة أخرى في مركز الصدارة بحياتك حيثُ تنتمي - لاورا يايتس، مُدربة وكاتبة كتاب "ضربة مُرتدة كبيرة وجريئة"

قم بإلغاء بعض العلاقات

أنا أوصي بإلغاء الصداقات وتجميد حسابات أصدقاء وعائلات أحبائك السابقين. إنّ معرفة ما يقوم به أحبائك السابقون عن طريق أصدقائهم وأقاربهم هو بوابة للبحث عن مزيد من المعلومات عنهم. سيكون من المفيد أيضاً حذف التذكيرات بأعياد الميلاد، المناسبات، والخطط المستقبلية المحفوظة على تقويم هاتفك المحمول. لن تؤكد جميع التذكيرات إلا عدم استطاعتك الحصول على ما كُنتَ تملك. - ليسا براتمان، أخصائية العلاج النفسي والعلاقات