مقابلة

نتحدث مع أماني أسيبي -أول عارضة أزياء ممتلئة بالعالم العربي

أفضل المجاملات هي تلك التي تقولينها لنفسك
7.4.19
IMG_3172 (1)

"السر في كل شيء هو حب الذات، أدركت كلما كبرت في العمر أن أفضل المجاملات هي تلك التي تقولينها لنفسك،" تقول أماني اسيبي، 20 عاماً، عارضة أزياء تونسية تعيش في دبي في الإمارات العربية المتحدة منذ 15 عاماً. أماني تعتبر من أوائل -إذا لم تكن عارضة الأزياء الأولى عربياً من ذوات الأجسام الممتلئة. أماني التي تدرس التسويق والاتصالات بالجامعة الأمريكية بدبي، وتقوم بالعمل في مجال الموضة وعروض الأزياء أيضاً، تريد أن تشعر جميع النساء العربيات من مختلف المقاسات بالحب تجاه أنفسهن. تحدثت مع أماني عن دخولها عالم الأزياء التحديات في هذا المجال والمفاهيم الخاطئة التي لدى البعض عن النساء الممتلئات.

إعلان

VICE عربية: ما هو الوصف المناسب برأيك للنساء اللواتي يرتدين مقاسات كبيرة؟
أماني أسيبي: curvy -لم أجد الكلمة المناسبة للتعبير عن هذا الوصف بالعربية، ولكني لا أحب وصف المقاسات الكبيرة لأن فيها تميزاً، فنحن لا نسمي النساء الأخريات من نفس المجال بعارضات ذات المقاسات الصغيرة. أحب أن أستعمل كلمة ممتلئة الآن، لكنني قد أغيرها عندما أجد وصفاً أفضل.

1554622228784-IMG_1810

كيف دخلت مجال عرض الأزياء؟
حكايتي بدأت في دبي منذ 15 عاماً،، حيث تعلمت في المدرسة الفرنسية مع أطفال أوروبيين ولبنانيين، وكنت الطفلة الوحيدة الممتلئة بينهم. ولكن الغريب أن جميع صديقاتي الأنحف لم تكن لديهم ثقة في أنفسهم، دائماً كان لديهن مشاكل نفسية ويخفن من ارتداء ملابس معينة لأنها ستجعلن يبدون بدينات وغير جميلات كفاية. الجميع من حولي كان لديهم مشكلة انعدام الثقة وعدم حب الذات، في ظل ثقافة تفرض صورة معينة للمرأة ولدى الجميع أحكام مسبقة على الآخرين بسبب مظهرهم الخارجي. لم تكن مشكلة مجتمع فقط، بل أيضاً مشكلة صناعة كاملة، فكانت الفتيات الممتلئات يخجلن من ارتداء الملابس الجميلة وآخر موضة، لأن لم يكن يوجد ملابس على مَقاسهن، فالملابس ذات المقاسات الكبيرة لا تتبع الموضة وعادة ما تكون بشعة. في ظل كل هذه الظروف، قررت أن آخذ خطوة إلى الأمام وأن أكون قدوة وصوت للنساء العربيات الممتلئات مثلي، لأنني أشعر أننا بحاجة لذلك، لذلك اخترت أن أدخل مجال الأزياء أن أعطي تمثيلاً مناسباً لهن في العالم العربي. الموضة محددة ومحدودة كثيراً في العالم العربي، لذلك كان يجب على شخص ما أن يفتح المجال أمام النساء الممتلئات للتعبير عن أنفسهن وبالتالي تخطي الكثير من المشاكل النفسية والاجتماعية التي عادة ما يتم ربطها بالوزن والمظهر الخارجي.

1553161890694-image1-9

كيف كانت ردة الفعل؟
كان أصعب تحدي هو تقبل الآخرين لي، في البداية لم يكن هناك تقبل لفكرة أن النساء الممتلئات يستطعن ارتداء ملابس جميلة، وأن يشعرن بالجمال تجاه أجسادهن. إقناع الناس والمحيط بالفكرة كان أصعب تحدي في حياتي المهنية. لكن كان لدي أثق في نفسي وفي قدراتي، كما أنني أتمتع بشخصية قوية ومثابرة، وأردت وضع مكان للمرأة العربية الممتلئة العربية في مجال الأزياء والجمال، وكسر معايير الجمال المتعارف عليها، كما في حالة آشلي غراهام التي استطاعت كسر كل قيود الجمال كعارضة أزياء. التغيير ممكن، ولكنه سيأخذ الكثير من الوقت والمجهود لإقناع الماركات العالمية وشركات الأزياء بالاحتفاء بجميع المقاسات.

1553162040601-EmptyName-11

هل واجهت أية ضغوطات بخصوص زيادة أو نقصان الوزن من قبل صناعة الأزياء؟
نعم، في البداية، كان هناك ضغوطات من قبل بعض الوكالات لزيادة وزني، واحدة من الوكالات طلبت مني أن أزيد وزني 20 كيلوغراماً، لأنني لم أكن ممتلئة بما فيه الكفاية، لكنني لم أقبل ذلك. ليس من السهل عدم الاستجابة للضغوطات، ولكن في هذه الصناعة يجب أن يكون لديك شخصية قوية وأن تقول لا للكثير من الأمور التي لا ترغب بها. لقد أردت أن أكون نفسي، بلا زيادة أو نقص في الوزن. حالياً، لا توجد لدي أي ضغوط بخصوص الوزن، لأنني أمثل شركة معينة.

1553161913266-IMG_3155

تبدين سعيدة ومرتاحة مع نفسك.
نعم. السر في كل شيء هو حب الذات، أدركت كلما كبرت في العمر أن أفضل المجاملات هي تلك التي تقولينها لنفسك شخصياً. حب الذات والثقة بالنفس أمران مهمان جداً، وعندما تحبين نفسك سيتغير كل شيء حولك. لا يوجد شخص في العالم سيحبك كما تحبين نفسك -وهذا أهم شيء.

كيف تغيرت صناعة الأزياء على مر السنين؟
تغيرت الصناعة تجاه تعاملها مع النساء الممتلئات، وأعلم أنه قد تم التعامل مع عدد من عارضات أزياء من الحجم الممتلئ من قبل مختلف الشركات والوكالات في دبي. حتى أن الكثير من الشركات والماركات العالمية بدأت بتخصيص نفس الملابس من المقاس الصغير والكبير لزبائنها، وتوجد بعض شركات الشرق الأوسط التي بادرت بإنتاج ملابس بمقاسات كبيرة للنساء. ولكن، أرى أن جناح المقاسات الكبيرة في عالم الموضة لا زال يحتاج إلى جهود أكبر في العالم العربي، فالخيارات لا تزال محدودة، والكثير من المحلات لا تبيع الملابس بالمقاسات الكبيرة وحتى إذا كانت موجودة فلا يتم اظهارها، يجب أن تسألي عنها.

1553161929276-DEC_95168

ما هي المفاهيم الخاطئة التي لدى الناس عن النساء الممتلئات؟
أكبر مفهوم خاطئ لدى الناس هو أن النساء الممتلئات لديهن أمراض السمنة والسكر والكوليسترول، كما يظنون أننا نتبع أسلوب حياة غير صحي، لأننا لا نتمرن ولا نمارس الرياضة أو لا نحظى باستقرار ذاتي. ولكن الحقيقية، هي العكس تماماً، النساء الممتلئات يتناولن أطعمة صحية ويذهبن إلى النوادي الرياضية، وليس لديهن أية أمراض بالضرورة، بل يعيشن حياة طبيعية كأي شخص آخر. مقاسك ووزنك لا يحدد من أنت ولا يجب أن يحدده غيرك.

ماذا تقولين للنساء اللواتي يعانين من مشاكل في حب الذات؟
أظن أنه أكبر نصيحة يمكن إعطائها هي، عندما تستيقظين في الصباح اذهبي إلى المرآة وقولي لنفسك "أنا جميلة كما أنا، أنا رائعة، وأستحق أجمل الأشياء، أنا فخورة بنفسي." يجب عليك تكرار هذه الكلمات كل صباح، وستجدين أن ثقتك بنفسك ستتحسن كثيراً. بخصوص الملابس، إذا لم تجدي المقاسات المناسبة في محل معين ابحثي في محلات أخرى وحتى اونلاين. لا تدعي الأمر يحبطك. تعاملي مع جسدك بحب، دللي نفسك.

1553162172727-amany1

جميع الصور مقدمة من أماني أسيبي. يمكنكم متابعتها على انستغرام.