موسيقى

نظرة على أبرز فناني موسيقى التراب في العالم العربي

يمكن أن نُعرّف الـ "trap" كمزيج من الهيب هوب وموسيقى الدانس وموسيقى "الداب"

إعداد Big Hass
2019 08 29, 1:25pm

مروان بابلو

هل تعلم أن موسيقى الهيب هوب التي يعرفها العالم أجمع الآن بدأت من حفلة عودة للمدارس؟ نعم، صحيح، فقد اخترع الـ "دي جي" الأمريكي من أصل جامايكي، دي جيه كول هيرك، الذي يعتبر عراب الهيب الهوب، هذا النوع من الموسيقى خلال حفلة عودة مدارس لأخته "سندي"في أوائل السبعينات؛ حيث قام بإعادة المقاطع الموسيقية من دون الكلمات لوقت أطول كحلقة لحنية. هذا التركيز على الجزء الأكثر إثارة للرقص أبهج المستمعين و حفز "الأمسيز" على مرافقة اللحن وتحميس الجمهور بعبارات مشجعة.

في أواخر السبعينات ظهرت حركة الهيب هوب في الجزء الجنوبي في البرونكس في مدينة نيويورك في الولايات المتحدة، وكانت بمثابة ثورة ضد مرحلة الديسكو والطبقات الاجتماعية العليا. كانت بدايات الراب على يد الأمريكيين من أصول أفريقية وهم في الغالب ممن عانوا من الاضطهاد والتمييز، لذلك نجد أن أغاني الراب عادة تتحدث عن مشاكل شخصية أو معاناة مرتبطة بالأوضاع السياسية والاجتماعية. فتبدو موسيقى الراب كنوع من التنفيس عن الغضب من مشاكل الحياة وصعوباتها. ونلاحظ عامة أن مؤدي أغاني الراب هو نفسه مؤلف الكلمات.

من البرونكس انتقل هذا الفن الى العالم العربي، ولكن أخذ فن الهيب هوب عشرين عامًا قبل أن يصل إلى العالم العربي وكان أوائل من احتضن هذا الفن في فترة التسعينات، هم أهل المغرب العربي بالأخص العرب المقيمين في فرنسا، فهي تعتبر مركز الهيب هوب الأوروبي وأول بلد ينتج الهيب هوب العربي. وسرعان ما انتشر الهيب هوب في كافة المناطق العربية مثل مصر وبلاد الشام والخليج العربي وبدأنا نشاهد ببطء ولكن بثبات تشكل حركة هيب هوب بنكهة عربية.

لا تزال هناك الكثير من النقاشات الأكثر إثارة للاهتمام حول تطور الهيب هوب، ولا يزال الجدل مستمرًا ما بين المدرسة القديمة مقابل المدرسة الجديدة، ولكن هناك العديد من العوامل التي تجعل التغيير محتومًا ومن هذا المنطلق، خرجت عدة أنواع موسيقية من تحت مظلة الهيب هوب ومنها موسيقى التراب.

اعتمد مغنو الراب في المنطقة العربية أسلوب التراب الجديد ولكن مع مواضيع مختلفة جذريًا، ولكن مع الإبقاء على قسوة الكلمات وواقعيتها

وموسيقى التراب- trap music هي نوع من الهيب هوب الجديد (مع أنه يوجد وثائق تُشيرعلى عكس ذلك) وبدأ ظهورها في أتلانتا في بداية الألفية الثانية. يمكن لنا أن نُعرّف "التراب" كمزيج من الهيب هوب وموسيقى الدانس وموسيقى "الداب". التعبير "تراب" يعني "مصيدة" أو "الفخ" في العربية، وهو تشبيه مستعار يشير إلى المواقع التي تحدث فيها صفقات المخدرات، حيث يخلط رابرز التراب الإيقاعات السريعة مع كلمات تتعامل مع تجارة المخدرات ونشاط العصابات وغيرها من المواضيع "الجانجستا راب" أو راب العصابات. المصطلح نفسه له دلالات سلبية عموماً، وهو يُرضي جمهور أصغر سنَا فلهذا السبب يقال أنه متفرع من المدرسة الجديدة للهيب هوب.

في العالم العربي، نحن متأثرون إلى حد كبير بالغرب- موسيقيًا. وكما حصل مع الراب والهيب هوب؛ اعتمد مغنو الراب في المنطقة العربية أسلوب التراب الجديد ولكن مع مواضيع مختلفة جذريًا، ولكن مع الإبقاء على قسوة الكلمات وواقعيتها. تمكن مغني التراب العرب من الإبداع في إنتاج إيقاعات مختلفة، طبعاً تعتمد على الفنان وعلى البلد، نظراً لأن موسيقى التراب ذات جوانب متعددة، فكل مغني راب له تجربته الخاصة في كيفية انجذابه وترجمته لها.

هناك عدد من فناني التراب المهمين في العالم العربي من بينهم:

مصطفى إسماعيل المعروف بـ "فريك"

وهو رابر صومالي مقيم في الإمارات وهاوٍ لـ"سكيت بوردينج" وله أسلوب فريد مستوحى من حقيقة نشأته في شوارع أبوظبي وحبه لموسيقى "الهيفي ميتل" والإيقاعات "القاسية." يقول مصطفى أن الهيب هوب جذبه بسبب الطريقة التي يسمح بها للشخص بالتعبير عن مشاعره "إنها أعمق من أي نوع آخر من الموسيقى." في الحقيقة، كل أغنية يطرحها "فريك" تصبح بمثابة نشيد الشارع في الإمارات.

يوسف الطاي المعروف بـ "أبيوسف"

رابر مصري معروف جداً بطريقته الخاصة وموهبته الفريدة من نوعها، فهو كما الرابر "فريك" لديه حب لموسيقى "الميتل." ميزة أبيوسف هي قدرته على الكتابة عن عدة مواضيع، فقد كان عضواً في فرقة "روك" حيث قام بكتابة أغانيها، ذلك بالإضافة إلى كونه ملم بـ "الدرمز" وهذا واضح في أغانيه مثل أغنية "عظمة"- التي هي من إنتاجه الموسيقي. الفيديو غريب ومربك جداً ويدعوك إلى التفكير.

فرقة شايفين

من المستحيل أن نتحدث عن "التراب العربي" بدون ذكر هذه الفرقة من المغرب. الانفتاح والرؤية لدى هذه الفرقة جعلتهم يبرزون بقوة على الساحة من بداياتهم. في الوقت الذي تذكرنا هذه الفرقة بأهمية موسيقى "التراب" بالنسبة للشباب في المغرب، فإنها أيضاً تؤكد على أن طموحهم هو أيضًا أن يُظهروا للعالم أن مؤدي الراب المغربي يمكنه المنافسة على المستوى الدولي.

عبد الله تريل

"التراب العربي في مكان جدا قوي لأنه سهل الهضم و بسيط بكلماته،" يقول الرابر عبد الله، الذي يعتبر بأنه من أول من أدخل موسيقى التراب إلى الكويت، وهو يعمل على تثقيف المجتمع الكويتي بهذه الموسيقى ويحاول أن يرسل رسالة أن مواضيع "التراب" لا يجب أن تكون فقط عن المخدرات، بل أيضاً عن "الكفاح" اليومي لتحقيق الأحلام. أغنية "فيتامين" هدفها "تنظيف الأذن" حسب ما قال لي عن طريق الكلمات والألحان.

ليث الحسيني المعروف بـ "السينابتيك"

دخل سينابيتك عالم التراب من الطب، فهو خريج طب وبدأ في الراب باللغة الإنجليزية في البداية ثم حوّل للعربية. يناقش ليث قضايا تتراوح بين الصحة النفسية، القضايا الاجتماعية، الشياطين الشخصية، والقلب المكسور والأم وغيرها. اسمه الفني مشتق من افتتانه بالجهاز العصبي وتجربته الشخصية مع ADHD (قصور الانتباه وفرط الحركة).

بلاكبي

يُعد هذا الرابر السعودي من أذكى الرابرز على الساحة الفنية من حيث اختيار وكتابة الكلمات كما أن له نبرة صوت مميزة. اختار توجه "النيو سكول" لأنه " فضاء كامل وفيه مساحة لتحدي النفس"، كما يقول. بدأ بالراب باللغة الانجليزية لكنه في 2017 طرح أغنية بالعربية ونالت اعجاب الجمهور العربي. بلاكبي هو ضمن فرقة RUHGVNG "رياض جانج" والتي تتضمن عدة رابرز ومنتجين ومحررين، جهود الفريق كلل يجعلهم قوة موحدة قوية قادرة على طرح مشاريع مستقبلية مميزة.

مروان بابلو

مروان الذي كان معروف سابقاً بـ "داما" والذي وصفته VICE عربية بأنه "الأب الروحي للتراب" يُعد من أهم الأسماء الموجودة حالياً في مصر وبالتحديد مدينة الإسكندرية، فهو يعمل جاهداً على سحب البساط من القاهرة التي تسيطر على مشهد موسيقى الراب والتراب في مصر. وبالنسبة للاسم الجديد، فقد وضح في أكثر مناسبة على وسائل التواصل الاجتماعي أن البابلو الذي يعنيه هو بابلو بيكاسو. في اعتقادي أن مروان يهتم أكثر بالتعبير الحصري عن نفسه قبل أن يكون صوتًا للشباب وهذا قد يكون السبب في قدرته على نقل الحقيقة كما هي، فهو يتحدث من تجربة شخصية وهو مهتم بإرضاء نفسه كفنان بل إرضاء جمهوره.

يوجد العديد من الأسماء الأخرى التي تهتم بموسيقى التراب في المنطقة، وهذا التنوع هو الذي سينهض بهذه الموسيقى الى الأعلى. باعتقادي الشيء الذي يميز موسيقى "التراب" هو دمج الحرية في الألحان مع الكلمات البسيطة. في النهاية، طلبي من جمهور الراب وخاصة الفنانين القدامى أن يدعموا هذه الحركة الموسيقية الفنية لأنها أثبتت وبجدارة نجاحها وجماهيريتها وتأثيرها القوي على الشباب في المجتمع العربي.