صحة

ساعات العمل الطويلة قد تتسبب بموتك

745 ألف شخص توفوا بسبب الإصابة بسكتة دماغية وأمراض القلب الناتجة عن ساعات العمل الطويلة
20.5.21
adrian-swancar-roCfgvkBLVY-unsplash

ساعات العمل الطويلة قد تتسبب بموتك. حرفياً.

في أول دراسة عالمية، قالت منظمة الصحة العالمية أن 745 ألف شخص توفوا في عام 2016 بسبب الإصابة بسكتة دماغية وأمراض القلب الناتجة عن ساعات العمل الطويلة. وقالت المنظمة إن الاتجاه قد يزداد سوءًا بسبب جائحة فيروس كورونا، وأن العمل عن بعد والتباطؤ الاقتصادي قد يتسببا برفع المخاطر المرتبطة بساعات العمل الطويلة.

وخلصت الدراسة إلى أن العمل لمدة 55 ساعة أو أكثر أسبوعيًا له صلة بزيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة 35 في المئة، وزيادة خطر الوفاة بأمراض القلب بنسبة 17 في المئة، مقارنة بأسبوع العمل الذي يتراوح من 35 إلى 40 ساعة.

وأظهرت الدراسة، التي أجريت بالتعاون مع منظمة العمل الدولية، أن نحو ثلاثة أرباع حالات الوفاة نتيجة ساعات العمل الطويلة كانت لرجال في منتصف العمر أو أكبر.

وقال فرانك بيغا، المسؤول الفني بمنظمة الصحة العالمية: "لدينا بعض الأدلة التي تظهر أنه عندما تطبق الدول حالة إغلاق وطني، فإن عدد ساعات العمل يزيد بنحو 10 في المئة."

وتوصي منظمة الصحة العالمية بأنه يجب على أرباب العمل حاليًا أخذ ذلك في الاعتبار عند تقييم المخاطر الصحية الناتجة عن العمل لموظفيهم. وقال بيغا إن تحديد ساعات العمل سيكون مفيدا لأرباب العمل حيث ثبت أن ذلك يزيد معدلات الإنتاجية.