علاقات

سألنا فتيات عن أفشل حجج الرجال لإنهاء علاقة

الأسوأ من حجج الرجال غبائهم الذي يصور لهم أننا نصدقهم!
31.7.19
Screen Shot 2019-07-31 at 2
Flickr - بواسطة: Elizabeth Rose Sharpe

يدخل الرجال علاقاتهم مع النساء بشخصية رجل المستحيل، ويرحلون وقد تحولوا إلى الرجل الخفي، فلا تخلو جعبتهم من الحجج والادعاءات للتملص من علاقة لم تعد مرغوبة، بداية بادعاء المرض "أقدم حجة في التاريخ"، مرورًا بادعاء الفقر وقلة الحيلة، ووصولاً إلى أحدث الحجج، ادعاء الجنون. في هذا التقرير سألنا فتيات عن أفشل الحجج التي تذرع بها رجال لإنهاء علاقة.

أسطوانة محفوظة
"هناك أسطوانات محفوظة يرددها الرجال في مثل هذه المواقف مثل (أنا في أول الطريق ولا أريد أن أظلمك معيّ، أو أنا أخاف من الارتباط وأحتاج إلى وقت، أمي مريضة ولا أريد إغضابها). أصبحت أحفظها كلها. والأسوء من الحجج التي يرددها الرجال غبائهم الذي يصور لهم أننا نصدقهم!.. أول تجربة مررت بها، كانت علاقة استمرت لمدة سنة مليئة بالحب والوعود، لأفاجىء بدون مقدمات بأنه يقول لي إنه لا يزال في أول الطريق ولم يعرف ملامح مستقبله بعد ولا يريد أن يظلمني وحين تستقر أموره سيعود إليّ ونتزوج. وكنت ساذجة وقتها لأصدقه وبعد أقل من شهر عرفت أنه ارتبط بغيري. لم أفعل شيء وقتها توقفت فقط عن تصديق الرجال." نهي عاطف، 25 عامًا

ادعاء المرض
"لم يجهد ذهنه بالبحث حجة أكثر إقناعًا، ولجأ إلى أقدم حجة اخترعها الرجال ليقول لي بعد شهرين من العلاقة إنه أجرى أشعة واكتشف إصابته بورم في المخ ولا يريد أن يظلمني معه إلى آخر هذه الأسطوانة المحفوظة. لم أصدقه بالطبع ولكن لم يفرق معي الأمر كثيرًا. لم أكن أحبه بالقدر الكافي لأحزن. المضحك في الموضوع أنه حين أراد أن يرجع لي استخدم نفس الحجة بطريقة عكسية وقال لي إنه مريض ويريد أن يقضي ما تبقى من عمره معي!" سالي أحمد، 29 عامًا

فصام
"مررت بعلاقة قصيرة مع شخص سعى بكل الطرق لكي أحبه، لدرجة أنه كان يبكي ويقول لي إن أبقى معه وأنه تنتابه نوبات ذعر عندما يتخيل أنني لست إلى جواره ويطمئن بوجودي وكلام كثير مشابه. جعلني أشعر بالمسؤولية تجاهه وأحببته وبعد شهر واحد من الارتباط ادعى أنه مريض بالفصام. ففي الصباح يظهر بشخصية المحب الولهان وفي المساء يتحول إلى شخص بشع حتى مللت ولم أعد أحتمل. وعرفت بعد فترة من أصدقاء مشتركين أنه يمثل وأنه قام بنفس الخدعة مع أكثر من فتاة؛ يقول في البداية إنها النفس الذي يتنفسه وبعدها يدعي الجنون ليهرب." إسراء حافظ، 28 عامًا

فلسفة
"هناك عدة أنواع من الرجال، المتدين يلجأ إلى حجج من نوعية أنا أحبك لكن لا أريد أن نفعل شيئًا حرامًا، وحين تسمح ظروفي سأتي إلى بيتك وكأنه لم يعرف ذلك من أول يوم في العلاقة واكتشفه فجأة، النوع المتفلسف الذي يستخدم حجج من نوعية إن لديه مشكلة مع منظومة الزواج والقيود الاجتماعية التي يفرضها، وهناك المريض النفسي وهو النوع الأكثر انتشارًا مؤخرا، فمرة تجديه يتحجج برهاب الارتباط ومرة ثانية بالاكتئاب. وهذه النوعية من الرجال يبدأون في الارتباط عادة بأننا أصدقاء ولنجرب أن نأخذ خطوات في علاقتنا ونرى إلى أين تأخذنا ثم نصل إلى حيطة سد". راندا خالد، 27 عاما

الاكتئاب
"خضت أكثر من تجربة وفي كل مرة كانت هناك حجة مختلفة. أول شخص أحببته لم يكن جادًا في العلاقة. كان يتركني ثم يعود لي. وفي كل مرة يتذرع بأمراضه النفسية وأنه مكتئب ولا يرى أمل في الحياة لأنه مهما حاول لن يصل لشيء في النهاية، لذلك لا يريد أن يظلمني. قابلت بعدها بفترة شخص آخر يدعي إنه نسوي ومتحضر لأكتشف أنه يخونني وحين واجهته بذلك ادعى أن ما يفعله ليس خيانة ولكن مرض نفسي وأن علي أن أتفهم. وأنني لا أستحق حبه وكل ما فعله من أجلي، وأنهى العلاقة بـ" بلوك". آلاء الكسباني، 25 عامًا