دليل VICE لما يحدث الآن

وقف بيع بودرة جونسون للأطفال

تواجه الشركة أكثر من 16 ألف دعوى قضائية تزعم أنها باعت مساحيق ملوثة بمادة الأسبستوس​، وهي مادة مسرطنة معروفة
20.5.20
Johnsons_Baby_Powder_massage

وقف بيع بودرة جونسون للأطفال
أعلنت شركة جونسون آند جونسون التوقف عن بيع مسحوق (بيبي باودر) الذي تنتجه الشركة للأطفال، في الولايات المتحدة وكندا، بعد سنوات من النزاعات القضائية التي ألزمتها بدفع مليارات الدولارات كتعويضات. وأضافت الشركة أن هذه الخطوة تأتي كجزء من من إعادة تقييم منتجاتها بعد أزمة جائحة كوفيد-19.

وتواجه الشركة أكثر من 16 ألف دعوى قضائية تزعم أنها باعت مساحيق ملوثة بمادة الأسبستوس، وهي مادة مسرطنة معروفة، وتقاعست عن تحذير المستخدمين. وتواجه الشركة أيضًا تحقيقًا جنائيًا يتعلق بمدى شفافيتها فيما يتعلق بسلامة المنتجات.

إعلان

ويذكر أن هذه القضايا ألزمت الشركة بدفع مليارات الدولارات كتعويض بسبب إصابتهم بالسرطان. آخرها الحكم الصادر في حقها عام 2018 بدفع 4.7 مليار دولار كتعويض لإثنتي وعشرين امرأة، زعمت أن تلك المنتجات تسببت في إصابتهن بسرطان الرحم.

سوريا "تحجز على" أموال وممتلكات رجل الأعمال رامي مخلوف
جرى تداول وثيقة عبر الإنترنت، تبدو موقعة من وزير المالية السوري، وتقضي بالحجز على أموال وممتلكات رامي مخلوف، رجل الأعمال والعضو البارز السابق في الدائرة المقربة للرئيس بشار الأسد. وبحسب الوثيقة، فإن الحجز إجراء احترازي، يهدف إلى ضمان دفع الأموال المستحقة لهيئة الاتصالات في البلاد.

وفي الآونة الأخيرة، نشر رامي مخلوف عبر الإنترنت سلسلة من مقاطع الفيديو، كشف فيها عن صدع في قلب السلطة في سوريا. ولطالما كان يُنظر إلى مخلوف على أنه رجل الأعمال الأقوى في سوريا، ويملك رامي العديد من كبريات الشركات السورية، وكان يسيطر على 60 في المئة من الاقتصاد السوري، قبل اندلاع الثورة في عام 2011.