دليل VICE لما يحدث الآن

حذف نصوص تنص على الكراهية من مناهج السعودية

تم ازالة المقاطع التي تحض على الكراهية تجاه المسيحية أو اليهودية وتلك التي تدين المثلية الجنسية
16.12.20
السعودية
Photo by Steve Barker on Unsplash

ألغت السعودية للمرة الأولى النصوص التي تحض على الكراهية سواء تجاه المسيحية أو اليهودية من الطبعات الجديدة للكتب المدرسية.

وبحسب تقرير لمعهد مراقبة السلام والتسامح الثقافي في التعليم المدرسي نشرته مجلة "التايم" فإن السعودية عكفت على إجراءات إصلاحية جديدة، تمثلت في إزالة المواد التي تحتوي على لغة هجومية تجاه الأديان الأخرى، واستبدالها بنصوص أكثر اعتدالًا. هذه التغييرات تشمل المناهج الدراسية العامة من رياض الأطفال وحتى الصف الثاني عشر.

وبحسب التقرير، تم حذف الأجزاء المتعلقة بتنفيذ عقوبة الإعدام بكافة أشكاله على "الزنا وأفعال الشذوذ الجنسي وأعمال السحر" بحسب توصيف هذه المناهج سابقًا.  وتشمل الإصلاحات كذلك إزالة معظم الإشارات إلى الجهاد والدفاع عن العقيدة الإسلامية من خلال العنف. كما تم حذف الإشارات إلى معركة آخر الزمان بين المسلمين واليهود "والتي سيقتل فيها جميع اليهود."

ويشير التقرير أن المقاطع التي تدين المثلية الجنسية وأن المثلييين عقابهم الإعدام لارتكابهم "جريمة اللواط" تم إزالتها، كما تمت إزالة المقطع الذي يربط بين حدوث الأمراض وانتشار المثلية الجنسية. المقاطع التي تتحدث عن أن الردة عن الإسلام يعاقب عليها بالموت والخلود في الجحيم، لم تعد موجودة كذلك.

وقال المعهد في تقريره "أنه في حين تم حذف العديد من الأمثلة الإشكالية من المناهج الدراسية، لا يزال بعضها موجودًا ومع ذلك، يجب التأكيد على أن إزالة المحتوى الإشكالي على أنه تحسن كبير وتطور مشجع. نشعر أن المملكة العربية السعودية إلى جانب بعض البلدان الأخرى في المنطقة تتحرك تدريجيًا في اتجاه يمكن أن يجعلها تتماشى مع معايير السلام والتسامح المستمدة من اليونسكو."

وهذه هي المراجعة الرئيسية الثانية للكتب المدرسية. وقد تم العام الماضي إزالة العديد من الإشارات العنصرية والمعادية للسامية.