2020

بعض الأخبار الزائفة التي انتشرت خلال عام 2020

لم يتم رصد أي كويكبات يمكن أن تؤثر على الأرض في أي وقت في المستقبل المنظور
21.12.20
1544511345113-FAKENEWS

مسبار هو منصة عربية انطلقت من الأردن أخذت على عاتقها مكافحة الأخبار الزائفة وكشف الحقائق، بهدف تعزيز الصدقيّة والموثوقيّة في الفضاء الرقمي. فنّد فريق مسبار خلال عام 2020 عددًا كبيرًا من الأخبار الزائفة والمضللة على المستويين العربي والعالمي، وكان أبرزها:

فيروس كورونا

كان كورونا الأحدث الأبرز عربيًا وعالمًيا، ومنذ ظهور الوباء وانتشاره عالميًا، ترافق بأخبار كاذبة بشكل كبير. انتشرت الادعاءات حول الأسباب وماهية فيروس كورونا منها:

الوباء المنتشر سببه غاز السارين
تداولت بعض التقارير أخباراً عن أن فيروس كورونا سببه غاز السارين الذي انتشر في هواء جميع أنحاء العالم عن طريق الخطأ في مختبرٍ أمريكيّ بأفغانستان، وهذا الخطأ صحّحته أميركا بأنْ أجبرت الصين على اختراع كذبة "كورونا." تحقّق "مسبار" من طبيعة هذه الأخبار، ووجد أنّها عاريّةٌ عن الصحة، فغاز السارين لو استنشقه الشخص بكميّةٍ كبيرةٍ يموت خلال ساعاتٍ قليلة، كما أنّه لا يبقى في الهواء فتراتٍ كبيرةً كي يستطيعَ التنقُّل من دولةٍ إلى أخرى. 

إعلان

الأوبئة تنتشر كل مئة عام
انتشر ادعاء أيضَا بأن الأوبئة تنتشر كل مئة عام، في السنة ذات الرقم 20 (1720، 1820، 1920، 2020). هذا الخبر الذي نشره موقع سكاي نيوز عربية، تحت عنوان "وباء قاتل كل 100 سنة وسر خطير في رقم 20" حاول إثبات انتشار الأوبئة والأمراض كل مائة عام، وبالتحديد في السنة التي تحمل رقم 20، على مدار أربعة قرون. في عام 1720، ظهر وباء مرسيليا الفرنسية، وعام 1820 انتشرت الكوليرا في كل من إندونيسيا وتايلاند والفلبين، وأشار التقرير إلى انتشار الإنفلونزا الإسبانية عام 1920، وصولاً إلى العام الحالي 2020 مع ظهور فيروس كورونا في الصين.

حاول التقرير تعديل تاريخ  بعض الحوادث لإثبات فرضية علاقة الأوبئة بالرقم 20، كما جاء في حديثه عن وباء الإنفلونزا الإسبانية عام 1920، كواحد من ضمن الأوبئة التي تظهر في سنة 20 كل مئة عام، والحقيقة أنّ وباء الإنفلونزا الإسبانية ظهر ما قبل عام 1918، لكن انتشاره، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية، كان في 1918 وتشير بعض المراجع الطبية إلى انحسار الوباء بداية من عام 1920، ما يخالف فكرة تقرير "سر الرقم 20."

استجابة الأردنيين لمطعوم كورونا ستكون مشابهة لاستجابات البشر
من العالم العربي، تداول البعض خبراً من مسؤول ملف فيروس كورونا في الأردن يقول إن "استجابة الأردنيين لمطعوم كورونا ستكون مشابهة لاستجابات البشر." وهو ما تسبب بموجة من السخرية، تحقق "مسبار" من الادعاء المتداول ووجد أنه انتقائي، وبالعودة إلى تصريح وائل الهياجنة، وجد "مسبار" أن التصريح المتداول له جاء ضمن إجابته على سؤال أحد الصحافيين حول فاعلية اللقاح على الأردنيين، وقال (الدقيقة 21:26) "ليس لدينا أي سبب للاعتقاد بأن فيروس كورونا الذي يضرب الأردن هو غيره في بلاد أخرى، لدينا بعض الدراسات للتراتبية الجينية التي تشير إلى أنه يشبه الفيروسات الموجودة في العالم، وبالتالي نعتقد بأن استجابتنا لهذا المطعوم ستكون مشابهة لاستجابات البشر في مختلف أنحاء العالم."

انفجار مرفأ بيروت 

ترافق الانفجار المؤلم بسيل من الأخبار الكاذبة، وقد انتشرت على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، صورة مأخوذة من فيديو لاقى أيضاً بعض الرواج، مع الادعاء أنهما لطائرة مسيّرة ترمي قنبلة فوق مرفأ بيروت، الأمر الذي تسبّب بالانفجار الذي حدث في العاصمة اللبنانية.

كما تداولت صفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، حديثاً، مقطع فيديو تدّعي أنه بتصوير حراري يوثق عملية سقوط صاروخ موجه تسبب في الانفجار.

تحقق "مسبار" من الصورة المأخوذة من الفيديو، وتأكّد أنّ الادعاء مضلّل، المقطع منشور على "يوتيوب" منذ 30 يوليو من العام الجاري، أي قبل انفجار مرفأ بيروت، كما تحقق "مسبار" من مقطع الفيديو المتداول بخصوص سقوط صاروخ وتبين أنه مفبرك، ووجد "مسبار" مقطع الفيديو الأصلي الذي صور زمن الانفجار بكاميرا هاتف، ولا يظهر فيه سقوط صاروخ.

آية صوفيا

عقب الإعلان تحويل آيا صوفيا لمسجد، نشرت الكثير من الأخبار الكاذبة من بينها أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال خلال افتتاح مسجد آيا صوفيا بعد أن كان متحفاً من قبل."سنصلي معاً أول صلاة جمعة في آيا صوفيا والجمعة التالية سنحرر المسجد الأقصى المبارك إن شاء الله." ولكن ما قاله الرئيس التركي بخصوص حديثه عن المسجد الأقصى هو "أن إحياء آيا صوفيا من جديد هي بشارة نحو عودة الحرية للمسجد الأقصى" ولم يصرّح بأنه سيتم تحرير المسجد الأقصى.

الرسوم المسيئة للرسول وماكرون

تسببت الرسوم المسيئة في فرنسا وتصريحات الرئيس الفرنسي ماكرون بغضب الشارع العربي والإسلامي، كما ترافق بسيل من الأخبار الكاذبة منها اقتباس لزوجة الرئيس الفرنسي بريجيت ماكرون قالت فيه "الحجاب يخيف الأطفال" ثم يلي الاقتباس عبارات سخرية من هيئتها وعمرها. تحقّق "مسبار" من التصريح، ووجد أنه زائف، ولا يوجد أي لقاء تصف فيه الحجاب بالمخيف، في الواقع تعرضت بريجيت لانتقادات من الصحافة الفرنسية لأنها ارتدت الحجاب حين زارت أحد المساجد في الإمارات. 

 أحداث فلكية

كالعادة ومثل كل عام الكثير من الأحداث الفلكية الخيالية تظهر عبر الفضاء الالكتروني منها:

الشمس اقتربت من أن تشرق من الغرب
تتداول صفحات إخبارية وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، منذ عام  2010 وصولاً إلى العام الجاري، أخباراً مفادها أن وكالة الفضاء الأميركية أعلنت عن اقتراب شروق الشمس من الغرب، ومعظم الصفحات أضافت إلى المعلومة عند نشرها، نصوصاً دينية عن كونها علامة من علامات يوم القيامة، ما جعل المشاركات والمشاهدات تبلغ الملايين، وكانت فضائية دبي أولى القنوات التي أعلنت هذا الخبر في نشراتها الإخبارية عام 2014 ولا يزال الخبر يظهر كل فترة.

إعلان

تحقق "مسبار" من الأصول العلمية للخبر عبر البحث في وكالات الفضاء، والمواقع التي تهتم بظواهر الطبيعة، ومن ضمنها موقع وكالة "ناسا" ولم يجد أثراً للخبر أو حتى تحليلاً حوله، ما يعني كونها مجرد أنباء مفبركة.

اصطدام كويكبات بالأرض
وكما في كل فترة تداولت مواقع التواصل الاجتماعي خبراً عن احتمالية اصطدام كويكبات بالأرض خلال الفترة القادمة، وهو خبر زائف، فبحسب برنامج مراقبة الأجسام القريبة من الأرض التابع لوكالة ناسا لم يتم رصد أي كويكبات يمكن أن تؤثر على الأرض في أي وقت في المستقبل المنظور، وجميع الكويكبات المعروفة التي تنطوي على خطر محتمل لديها فرصة أقل من 0.01٪ للتأثير على الأرض في المائة عام القادمة.

رياضة

لم تسلم الرياضة من الأخبار الزائفة كذلك.  تم تداول أخبار عن قيام اللاعب المصري محمد صلاح بإهداء قميصه الخاص بنادي ليفربول وحذاءً موقّعاً منه إلى خميس الجاسر، الطفل السوري المصاب في قدمه جراء الحرب في سورية. تواصل "مسبار" مع ثراء غجر والد الطفل خميس، وقال في تصريحات خاصة لـ"مسبار" إن نجله خميس (ثمانية أعوام) حصل على قميص نادي ليفربول وحذاء كرة قدم موقّع من اللاعب محمد صلاح، هدية من رجل أعمال بريطاني تعاطفاً مع قصة خميس، وليس من صلاح.

كما تداولت حسابات وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، تصريحاً منسوباً لنجم كرة القدم الأرجنتيني السابق دييغو مارادونا، يقول "لو كان إصبعي عربياً لقطعته" وانتشر التصريح بعد الإعلان عن خبر وفاة مارادونا. التصريح المتداول تبين أنه زائف ولا أساس له من الصحة. وعند البحث عن أصل التصريح المتداول، وجد "مسبار" أنه نُسب لأكثر من شخصية شهيرة، مثل المغني السابق مايكل جاكسون أيضاً. كما استخدمت الجملة نفسها وجمل مشابهة في العديد من مقالات الرأي منذ سنوات.

إعلان

كما تداولت صفحاتٌ على مواقع التواصل الاجتماعي، زعموا فيه أنّ كريستيانو رونالدو، لاعب منتخب البرتغال لكرة القدم ونادي يوفنتوس الإيطالي، يقرأ العديد من الكتب خلال فترة الحجر الصحي، من بينهم القرآن الكريم.، ولكن الخبر زائف ولا يوجد دليل على صحته. أما لاعب كرة القدم الشهير نيمار، الذي قال البعض أن والده أمازيغي جزائري، و"أن المخابرات البرازيلية أخفت هذه المعلومة حتى لا تستفيد الجزائر من موهبته" فهو كاذب أيضاً.

منوعات

تم تداول مقطع فيديو لحرباء تغيّر لونها بحسب ما تلمسه. وحظي المقطع على ملايين المشاهدات.

تحقّق "مسبار" من المقطع المتداول ووجد أنّه مفبرك، وتم تعديله رقميّاً لتظهر الحرباء بهذا الشكل. ويعود الفيديو لصفحة على موقع انستغرام نشره صاحبه في يونيو من العام الحالي، وأشار في عنوان ونهاية المقطع أنّه معدل. ووفق موقع ناشيونال جيوغرافيك، لا تغيّر الحرباء لونها ليتناسب مع الخلفية التي تتواجد فيها، خاصةً الألوان الفاتحة والبارزة، إلّا أنّها تستطيع أنّ تغيّر لونها بشكلٍ يساعدها على الاندماج في بيئتها ضمن عدد محدود من الألوان.

كما نشرت صفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي صورة تُظهر حافة حادة لنهاية محيط، مرفقةٌ بتعليق "هذه الصورة لا تريدك ناسا أن تراها." مشيرين إلى أنها دليل قاطع على أن الأرض مسطحة وليست كروية. تحقق "مسبار" من الصورة المتداولة ووجد أنها مضللة، إذ تعود ملكيتها للمصور الفوتوغرافي جاكسون روبرتس، الذي نشرها في  موقعه الرسمي باسم "Edge of the world" وفي وصف الصورة مكتوب "صورة معدلة."