غالا

ليدي غاغا/شترستوك

موضة

الكثير من المبالغة في حفل ميت غالا

يحصد الحفل تبرعات تصل إلى أكثر من 12 مليون سنويًا لصالح متحف المتروبوليتان في نيويورك
7.5.19

وكأن عالم الموضة نحتاج الى حفل آخر للخروج بتقليعات جديدة لن يرتديها أحد. ولكن كما في كل مايو منذ العام 1948، أطلت علينا نجمات الأفلام وعارضات الأزياء في إطلالاتٍ غير تقليدية ضمن حفل Met Gala. فكرة الأزياء لهذا العام كان هو: Camp، المستوحى من مقال Susan Sontag الذي حمل عنوان Notes on Camp، أي حب ما هو غير طبيعي، مصطنع أو مبالغ فيه، لدرجة اختفاء الأصالة، بمعنى تأثير تداخل العنصر المبالغ به على الأزياء والأكسسوارات.

إعلان

ويقام الحفل في متحف المتروبوليتان للفنون في نيويورك. هذا الحدث الذي يحضره مشاهير الفن والسياسة، يهدف الى جعلهم يقوموا بالتبرع لصالح المتحف، حيث يحصد الحفل تبرعات تصل إلى أكثر من 12 مليون سنويًا، بحسب بعض الأرقام، فيما تصل قيمة التذكرة "لغير المدعوين" إلى 30 ألف دولار.

هذه السنة، كانت الليدي غاغا نجمة السهرة. لم تكتفِ بإطلالة واحدة ثلاثة: فستان واسع بلون الفوشيا، فستان أسود مع مظلّة، وأخيراً فستان بتدرّج الفوشيا أيضاً مع نظارات شمسية سوداء. أما المغنية والممثلة زيندايا، فقد أطلت بفستان أشبه بالأميرات يتبّدل لونه إلى أزرق مضيء، فيما ارتدت كيتي بيري شمعداناً أو كأنها تحولت الى شمعدان؟