دليل VICE لما يحدث الآن

عابرة جنسياً تتحدث عن تعرضها للاغتصاب من قبل الشرطة في الكويت

قالت كثيرات إنهن لم تبلغن عن انتهاكات الشرطة مخافة التنكيل وإعادة الاعتقال
7.6.20
Screen Shot 2020-06-07 at 12

عابرة جنسياً تتحدث عن تعرضها للاعتقال والاغتصاب في الكويت
عبر كثير من الناشطين عن تضامنهم الكامل مع مها المطيري عابرة جنسياً كويتية قالت إنها تعرضت للاعتقال في مكان مخصص لحجز الرجال، والاغتصاب والتحرش من قبل الشرطة. وتحت هاشتاغ #ططوه_المطيري طالب المغردين السلطات في الكويت بحماية الشابة ومحاسبة من اعتدوا عليها، وإلغاء المادة 198 من قانون الجزاء المعدل بالقانون الرقم 36 لسنة 2007. وتنص المادة على أن "من تشبه بالجنس الآخر بأي صورة من الصور، يعاقب بالحبس مدة لا تجاوز سنة واحدة وبغرامة لا تجاوز ألف دينار كويتي أو بإحدى هاتين العقوبتين." وقد أشار تقرير لـمنظمة هيومن رايتس ووتش إلى "العنف من قبل الشرطة الكويتية ضد النساء العابرات جنسياً وأنهن تعرضن لـلاعتداء أو التحرش الجنسي وأن بعض ضباط الشرطة استغلوا التهديد بالاعتقال لإرغامهن على ممارسة الجنس. وقالت كثيرات إنهن لم تبلغن عن انتهاكات الشرطة مخافة التنكيل وإعادة الاعتقال."

أب مصري يخضع بناته لعملية ختان
أحال النائب العام في مصر والد ثلاث فتيات وطبيبا إلى محاكمة جنائية عاجلة بعد أن خدع الأب بناته وأخضعهن لعملية ختان تحت تأثير المخدر. وكان الطبيب قد ذهب إلى منزل الفتيات بعد أن قال لهن والدهن بأنه سيقوم بتطعيمهن ضدَّ فيروس كورونا، لكنهن ُحقنّ بمخدر أفقدهن الوعي، وعندما أفقن فوجئن بأن أرجلهن مقيدة، وشعرن بآلام في أعضائهن التناسلية، فأخبرن والدتهن المطلقة التي أبلغت السلطات المختصة بالواقعة. ولم يتجاوز عمر الفتيات الثلاث 18 عامًا.

وكانت مصر قد جعلت ختان البنات ممارسة غير قانونية عام 2008، لكنها رغم ذلك بقيت ظاهرة منتشرة. وفي عام 2016 تم تجريم الختان، وأصبحت عقوبة الطبيب هي الحبس لمدة قد تصل إلى سبع سنوات إن كان مذنبا، في حين تصل عقوبة الحبس لمن يطلب إجراء العملية إلى ثلاث سنوات. وتقول مجموعات حقوق المرأة إن القضاة ورجال الشرطة لا يأخذون مثل هذه التشريعات على محمل الجد بما فيه الكفاية.

الرسام البريطاني بانكسي ينعي جورج فلويد
نشر رسام الشارع البريطاني بانكسي عملا فنيًا جديدًا يصور فيه العلم الأمريكي وقد أمسكت به النار من شمعة تشكل جزءا من نصب تذكاري لشخص أسود على غرار النصب التذكاري للجندي المجهول. وظهر العمل الفني بينما تجمع آلاف الأشخاص في لندن ومدن أخرى في أنحاء العالم للاحتجاج على وفاة جورج فلويد في 25 مايو في منيابوليس بعدما ضغط فرد شرطة أبيض على عنقه لمدة تسع دقائق تقريبًا. وشبه بانكسي العنصرية بأنبوب مكسور أغرق شقة في الطابق السفلي، وقال إن سكان الطابق السفلي سيكون من حقهم اقتحام الشقة في الطابق العلوي لإصلاح المشكلة.