كيف تتوقف عن مقارنة نفسك بالآخرين وفقًا لنصائح الخبراء؟

العشب ليس دائما أكثر إخضرارًا على الجانب الآخر.. كل هذا يتوقف على الطرق التي تفكر بها في نفسك والآخرين
Anna Goldfarb
إعداد Anna Goldfarb
10.10.18
الصورة من موقع Getty Image

يكاد يكون من المُحتم عليك أن تقارن نفسك- في وقت ما - بالأشخاص الآخرين في حياتك، قد تكون المقارنة تتعلق بالوظائف، والشؤون المالية، والعلاقات المحبطة، عندما يبدو أن الآخرين قد وصلوا إلى مراحل مهمة، مثل الالتحاق بالدراسات العليا، الترقيات في العمل، الزواج… إلخ، كل هذا في الوقت الذي لم تحرز فيه أنت أي تقدم.

إذا وجدت نفسك غاضبًا، وتسأل نفسك لماذا لا أكون أنا كذلك؟ وذلك بعد الاطلاع على أخبار سعيدة في تحديثات الحالة على صفحة إحدي الصديقات والتي تعلن عن حفل خطوبتها في الوقت الذي تقضي فيه إجازتها في "تولوم" مع صديقها الوسيم (وهو طبيب أطفال، بطبيعة الحال)، فيجب أن تعلم أنه أمر مفهوم تمامًا.

حيث وجدت دراسة حديثة في مجلة Cyberpsychology, Behavior, and Social Networking أن استخدام فيسبوك كان مرتبطا بانخفاض الاعتزاز بالنفس، والآثار السيئة في الصحة النفسية، ومجموعة كبيرة من مشاعر الخزي.

وفي الواقع، هؤلاء الذين تركوا فيسبوك على الفور شهدوا زيادة في معدلات رضاهم عن الحياة وزيادة في المشاعر الإيجابية. حتي تكون واضحًا، فإن مقارنة نفسك بالآخرين ليست في حد ذاته أمرًا سيئًا، ولكن الشعور بحالة حادة من الحقد قد يجعلك على اتصال برغباتك الداخلية، فإذا استطعت التفوق على نجاحات أصدقائك، فربما يمكنك توجيه بعض الطاقة لتحسين جوانب حياتك الخاصة.

ولكن إذا كان حقدك ليس شعورًا مفيدًا، وكنت تشعر حقًا أن حياتك لا ترتقي لمستوى حياة هم حولك، فهناك طرق يمكنك بها الخروج من ذلك. طلبنا من المعالجين، ومدربي الحياة، وخبراء من القطاع المالي تقديم ما يمكنك القيام به للتخلص من هذه المشاعر السلبية بعدم الكفاءة.

إلغاء المتابعة والتركيز من جديد
هل أنت مهووس بجميع المدونين في مجال الموضة، تتابعهم ويشعرونك بالسوء تجاه نفسك لأنك لا تستطيعين أن ترتدي أزياء جديدة ومبهرة كل يوم؟ إذا كان هذا هو الحال، قم بإلغاء متابعتهم! قم بإزالة أي شخص يجعلك تشعر بالسوء تجاه نفسك لأي سبب من الأسباب، أو على الأقل قم بتقييد استخدامك لوسائل الإعلام الاجتماعي، فلا تتصفحها عشر مرات في ساعة واحدة، وبدلاً من مقارنة نفسك بالآخرين، قارن نفسك بالمكان الذي كنت فيه بالأمس، قارن نفسك بالمكان الذي كنت فيه قبل عام، منذ خمس سنوات، فيجب أن تفكر في مسلكك الخاص، وفكر في أهدافك الخاصة، وركز على تحقيقها، هذا أكثر إنتاجية من التركيز على ما يفعله الآخرون. كايلا بوييل مؤسسة Gen Y Girl

التحكم
المقارنة ليست دائما أمرًا سيئًا، فمقارنة نفسك بالآخرين يساعدنا على الاستمرار في الوصول لأهدافنا وليس الرضا بأي مستوى متوسط، ولكن يصبح الأمر غير صحي عندما يكون هذا الأمر هاجس يوميًا ويمنعك من الحياة بشكل أفضل، المقارنة تجعلنا نركز على الشخص الخطأ، يمكنك التحكم في حياتك فقط، وليس حياة الآخرين، في النهاية، أنت تُهدر وقتًا ثمينًا بالتركيز على حياة الأشخاص الآخرين أكثر من حياتك. كياوندرا جاكسون، معالجة نفسية معتمدة للعلاقات الزوجية والعائلية (LMFT)

أعد برمجة نفسك وقل شكرًا
بمجرد أن تتحكم في نفسك، وتقارنها بشخص ما، استبدل الفكرة المعتادة (أن ذلك لديه أكثر أو هو أفضل مني) واستبدلها بحقيقة مفيدة، على سبيل المثال: "هذه السيدة [جميلة، غنية، مشهورة… إلخ] ، لكنني لا أعرف ماذا عن بقية حياتهم، من المؤكد أن لديهم صراعات لا أعرفها. خدعة أخرى يمكن أن تستخدمها عندما تحاول أن تقارن نفسك بالآخرين هي أن تعوّد نفسك وأنت تفكر في هذا الأمر أن تركز على شئ تشعر بالامتنان تجاهه، إذا ركزت على ما ليس لديك، فسوف تشعر بالإحباط والحقد، وإذا ركزت على ما لديك بدلاً من ذلك، فستشعر بمزيد من الثقة، وبرغبة أقل في المقارنة. الدكتورة سوزان بيالي هاس، خبيرة السلامة الصحية، ومدربة الحياة والصحة.

كن ودودًا
كن ودودا، اسأل عن حال الأشخاص الآخرين، إذا كان لديك صديق تبدو حياته مثالية دائمًا، فقم بتحديد نقطة للتواصل معه شخصيًا، تحدث معهم عن كيف تسير حياتهم، في معظم الحالات سيشاركونك الحقيقة، والتي قد تكون "حقيقية" أكثر مما تظن، فهؤلاء الناس قطعوا علاقاتهم العاطفية، لديهم انتكاسات وظيفية، لديهم حياة مملة في بعض الأحيان، ولكن هذا ليس نوعًا من الأشياء التي يُظهرها الأشخاص (أو يجب عليهم) عرضها علنًا، كن ودودًا حقيقيًا وستحصل على معلومات حقيقية وتشعر وكأن حياتك تشبه حياة الآخرين، كل شخص لديه شيء، ثق بي. أيضا هناك حل سريع، يمكنك الاعتماد على التأمل، أنا استخدم تطبيق Headspace . بوبي ريبل، مخطط مالي معتمد ومذيع في إذاعة Grownup الاقتصادية

* تم تحرير الإجابات واختصارها.
هذا المقال ظهر في الأصل على VICE US