تقنية

تقنية جديدة تعيد صور الموتى للحياة

هناك مشاكل أخلاقية تتعلق بهذه التقنية المخيفة
ليال علي
إعداد ليال علي
4.3.21
MyHeritage-Deep-Nostalgia-2e99

نشر الموقع عدد من الصور القديمة التي أعيدت إلى الحياة (MyHeritage)

أطلق موقع MyHeritage تطبيق جديد يسمى Deep Nostalgia الذي يعيد إحياء صور الموتى، من خلال تحريك وجوه الأقارب المتوفين أو أي صور قديمة. ويتيح التطبيق للمستخدمين تحميل صورة لشخص أو عدة أشخاص لرؤية الوجوه الفردية متحركة بواسطة استخدام الذكاء الاصطناعي.

في قسم ال FAQ في الموقع قالت الشركة: "هذه الميزة مخصصة للاستخدام العاطفي لإعادة الأجداد المحبوبين إلى الحياة" كما اعترفت: "بعض الناس يحبون التطبيق ويعتقدون أنه سحري بينما يجده آخرون غريباً ويكرهونه."

وادعت شركة "ماي هيريتيج" إن أداة "ديب نوستالجيا" لم تضف أداة تسمح للصور بالكلام- لمنع المستخدمين من إنشاء مقاطع فيديو مزيفة، لكن الشركة ابتكرت صوتًا لإحياء الرئيس الأمريكي السابق إبراهام لنكولن، يُستخدم على الموقع كفيديو ترويجي.

لاستخدام تقنية "ديب نوستالجيا" (التي طورتها شركة اسرائيلية) يجب على المستخدمين التسجيل للحصول على حساب مجاني ومن ثم تحميل الصورة. ولكن غير الخمس صور المجانية الأولى، عليك دفع رسوم شهرية مقابل الحصول على رقم غير محدود من الصور بالإضافة إلى عدد كبير من الخدمات الأخرى منها تحسين الصور القديمة أو الغير واضحة.

بالإضافة إلى المشاكل الأخلاقية التي تتعلق بإنشاء مقاطع فيديو لأشخاص آخرين دون موافقتهم، فهناك أيضاً مشاكل تتعلق بالخصوصية، فقد تم استخدام تقنية Deepfake لوضع وجوه المشاهير على مقاطع فيديوهات إباحية أو جعل السياسيين وغيرهم يعترفون بأمور لم يفعلوها.

الشركة المعروفة بخدمة اختبار الحامض النووي، تسببت في الكثير من الجدل على مر السنين، فقد وجد مجلس المستهلك النرويجي العام الماضي أن العقد الذي تطلب الشركة من العملاء توقيعه غير مفهوم. وفي عام 2018، تعرضت "ماي هيريتيج" لاختراق تسبب بتسريب بيانات أكثر من 92 مليون عميل، وتم بيع البيانات عبر شبكة الدارك ويب.

إذا تجاهلت أخلاقيات تشجيع الأشخاص على إعادة إحياء أقاربهم من خلال الصور، قد يبدو التطبيق خطوة كبيرة في مجال الذكاء الاصطناعي وسيمكن العديد من الأشخاص من رؤية أحبائهم الذين توفوا، لكم من المهم أيضاً الانتباه أن "ديب نوستالجيا" لا تهدف لجمع الأحباب، ولكن لجمع التفاصيل الشخصية للمستخدمين واستهدافهم للاشتراك في خدمات الشركة المدفوعة الأخرى.