10 أسئلة

عشرة أسئلة أردت دومًا طرحها على لاعبة شطرنج

بطلة الشطرنج المصرية منى خالد هي العربية الأولى التي تحصل على لقب جراند ماستر
21.12.20
IMG-20201219-WA0020 (1)

منى خالد، الصورة مقدمة منها.

The Queen's Gambit هو واحد من أجمل المسلسلات التي شاهدتها هذا العام على نتفليكس، بالإضافة إلى تقريب المشاهدين من لعبة الشطرنج وزيادة الإقبال على تعلم هذه اللعبة، سلط المسلسل الضوء على التحديات المادية والنفسية التي تواجه النساء عند دخولهن مجال اعتبر لفترة محصورًا بالرجال. على الرغم من أنني لم أكن يوماً شغوفة بالشطرنج، إلا أنني أحببت المسلسل، وأردت أن أعرف أكثر عن تفاصيل هذه اللعبة، وعن لاعبات الشطرنج العربيات اللواتي لا نسمع عنهن بالعادة. 

إعلان

تواصلت مع بطلة الشطرنج المصرية منى خالد، 26 عامًا، التي تعيش في الولايات المتحدة حاليًا، وهي العربية الأولى التي تحصل على لقب grandmaster وفازت ببطولة أفريقيا في الشطرنج  للسيدات عام 2007 وهي بعمر الثالثة عشر، وكررت الأمر ثانية عام 2011 لتصبح أستاذة دولية في لعبة الشطرنج، وتكون أصغر من حصل على هذا اللقب في الوطن العربي.

Vice عربية: مرحبًا منى، متى بدأتِ بتعلم الشطرنج وما الذي جذبك إليه؟
منى خالد:
أهلاً، بدأت الشطرنج التنافسي في التاسعة من عمري، بدأ الأمر من المنزل، والدي هو من عشاق هذه اللعبة، وعلمني إياها في الصغر وتعلقت بها كثيرًا. كنا نلعبها في المصايف كثيرًا، وتدريجيًا أصبحت أُلح عليه في أن ألعب معه أكثر. ذات مرة كنا في أحد النوادي وقرأت إعلانًا عن بطولة الناشئين للشطرنج، وكانت هذه المسابقة الأولى التي أشارك فيها. شاركت في القسم المفتوح نظرًا لأنه لم يكن هناك فتيات صغيرات يلعبن في ذلك الوقت، وحصلت على المركز الثاني مكرر وكانت تلك بداياتي، بعد أن تواصل معي اتحاد الشطرنج، لتمثيل مصر في البطولات الدولية. 

أنت أول امرأة عربية تحصل على  لقب جراند ماستر، ماذا يعني ذلك لك؟
نعم أنا أول عربية تحصل على هذا اللقب. لعبة الشطرنج بها الكثير من التصنيفات منهم ثلاثة ألقاب رئيسيين وهما: انترناشونال ماستر، وجراند ماستر. للحصول على لقب Grandmaster وهو الأهم، لابد أن تكون هناك مؤهلات معينة للاعب، فيجب الفوز في ثلاث مسابقات معينة، أي يجب أن يصل تصنيفك كلاعب إلى رقم معين. ولكن هناك استثناءات في المسابقات الكبرى. 

إعلان

مثلًا من يفوز في بطولة أفريقيا للشطرنج، يحوز على لقب جراند ماستر، لأنها مسابقة القارة. وهذا ما حدث معي فقد فزت ببطولة أفريقيا للسيدات، وأصبحت أول فتاة عربية تحصل عليه. كما كنت من أوائل النساء اللاتي حصلن على لقب Women International Master في العالم العربي. هذه هي أعلى تصنيفات للسيدات. على عكس الرجال لأن نفس الألقاب للرجال تحتاج مؤهلات ومتطلبات أعلى، اللاعبة يجب أن تحصل على 2400 نقطة للوصول إلى هذا اللقب أم الرجل فيجب الحصول على 2500 نقطة، ولا أعرف حقيقة سبب هذا الاختلاف ولكن هذا النظام في العالم كله.

هل هذا يعني أن هناك اختلاف بين مباريات الشطرنج حسب الجنس؟
المباريات النسائية تُشبه المباريات الرجالية إلى حد كبير. كل مباراة يكون لها قسمين قسم للرجال وآخر للنساء في نفس المسابقة، على كل المستويات سواء الناشئين أو الأبطال، وكل منهم في قاعة، كما تخضع لنفس الشروط، من عدد الأشواط والوقت وغيرها من التفاصيل. على حسب النقاط التي حصلت يتم الصعود إلى المستوى التالي. ويفوز في النهاية الحائز على نقاط أكثر، والنقاط تُحسب بعدد المباريات، وإن تعادل الاثنان تكون هناك مباريات إضافية لحسم الفائز.

هل تعرضت لمواقف مزعجة خلال سنوات لعبك بسبب كونك إمرأة؟
في الحقيقة لا أتذكر موقفًا بعينه، ولكن ما كان يغضبني بشدة هي الطريقة التي كُنت أعامل بها فقط لأنني فتاة، لأن كثيرين ينظرون إلى بتعالي. ولكني لا أنكر أن المواقف السيئة كان يقابلها مواقف جيدة في المقابل، هناك كثيرون آمنوا بموهبتي. ولكن المجال فيه sexism إلى حد ما، خاصًة في الوقت الذي بدأت فيه، لم يكن سوى فتيات قليلات جدًا قبلي يلعبن هذه اللعبة، وكن ينسحبن تدريجياً بسبب انشغالهن بالحياة وينسين اللعبة، وهذا يؤثر على النظرة العامة للعبة بأنها لعبة رجالية بشكل ما. هذا بجانب كم التعليقات المندهشة في كل مرة تفوز فيها فتاة أو تحقق شيئًا ما في هذه اللعبة، وكأنه شيء غريب أو غير متوقع.

إعلان

ولكن لا بأس، هناك الكثيرات ممن يثبتن كفائتهن طوال الوقت حول العالم. وأود أن أشير إلى أن جوديت بولجر، وسوزان بولجر، وهما أختان مجريتان ساهمن بالكثير في تغيير الصورة النمطية، وهن أول من أثبتن أن النساء قادرات على المنافسة وبقوة في مجال الشطرنج. لطالما كُن مثلي الأعلى.

هل أعجبك مسلسل Queen’s Gambit. هل يُشبه حياتك بطريقة ما؟
"مناورة الملكة" أو "Queen’s Gambit" هو اسم أحد افتتاحيات الشطرنج الشهيرة، في هذا الافتتاح يبدأ اللاعب صاحب اللون الأبيض بالبيدق (أضعف نقطة في الشطرنج وأكثرها تكرارًا) أمام الوزير ثم يُضحى بالبيدق الذي إلى جانبه، لكن في المقابل يتحكم فى وسط الرقعة وهذا شيء مهم فى الشطرنج. اسم المسلسل مناسب جدًا؛ لأنه يُعبر عن مناوره البطلة في أنها تقوم بعمل نقلات كبيرة في حياتها وفي عالم الشطرنج المحتكر من قبل الرجال. المسلسل يُشبهني بشكل ما، إذ أنني كنت منعزلة نوعًا ما بطبيعتي، وفي وقت ما كانت حياتي لا تزيد عن الـ 64 مربع الموجودين داخل رقعة الشطرنج. ولا أنكر أنني تعرضت، مثل البطلة، لمواقف سخيفة من الاستهزاء بقدراتي، كثير من اللاعبين الشباب كانوا يلعبوا معي باستهتار ولا يشعرون بقيمتي إلا بعد أن اهزمهم. ولهذا أحببت المسلسل كثيرًا.

سؤال من وحي المسلسل، ما الذي يكتبه اللاعبون خلال المباراة؟
بالإضافة إلى رقعة الشطرنج، في كل مباراة هناك ساعة تُحدد الدور المسموح للعب في المجمل، ودفتر ملاحظات، حيث يقوم اللاعبون بكتابة النقلات التي تمت أثناء اللعبة (لأن كل مربع وكل حركة له اسم مختلف) فتكون مرجع إذا حدث أي خلاف داخل اللعبة بين اللاعبين. كما أننا نحلل هذه الملاحظات ونتعلم منها مرة أخرى بعد نهاية المباراة، كما يأخذ اللاعب نسخة والحكام نسخة منها.

إعلان

ما هي أقصى مدة مسموحة لإنهاء لعبة واحدة؟
هناك ثلاثة أنظمة شهيرة للعب الشطرنج، Blitz- Rapid- standard الشطرنج الخاطف ومدته دقيقة واحدة، وهذا النوع يتم لعبه في يوم أو يومين بالكثير ومسابقاته قليلة. الشطرنج السريع يمكن أن يصل الدور إلى ربع أو ثلث ساعة للدور الواحد، ويمكن لعبه على يومين أيضًا. أما النظام الأشهر فهو ساعة ونصف لكل لاعب، ويمكن أن يزيد وقتها إلى نصف ساعة إضافية لكل لاعب. خلال هذا الوقت يجب أن يقوم اللاعب بـ 40 نقلة (ليس من المهم كم تستغرق النقلة الواحدة، قد تستغرق نقلة واحدة نصف ساعة) فأنت من تحدد الأنسب لك، وتحدد الاستراتيجية المناسبة لك. ولكن إذا انتهى وقتك قبل إتمام حركاتك كلها، ستخسر، لأنك خالفتِ الوقت المحدد للعبة، ولهذا يجب دراسة كل خطوة والتوقيت جيدًا. 

على ما أتذكر أن أطول مباراة لي استغرقت 6 ساعات تقريبًا، نظام أغلب المباريات هي أن تكون 9 أو 11 مباراة، ولكن الـ9 هي الأكثر شيوعًا، هناك مباراة واحدة أو مباراتين كل يوم على مدار الـ 9 أيام، ولهذا من المهم التركيز على الهدف ونسيان الخسارة، حتى لا يؤثر الإحساس بالهزيمة على باقي المباريات.

ما هي الصورة النمطية التي تودين تغييرها عن لاعبي الشطرنج؟
بشكل عام، معروف عن لاعبي الشطرنج الذكاء والذاكرة القوية والانطوائية وأننا Geeks ومهووسون بالشطرنج طبعًا. ولكن كلها في النهاية تصنيفات ليس لها أي صحة بالضرورة. إذا كان بيدي فرصة لتغيير بعض الصور النمطية عنا، نحن لاعبي الشطرنج، فأود أن أغير فكرة أن الشطرنج هي لعبة "قهاوي" فالكثير يلعبون الشطرنج في القهاوي في مصر، وأنا لست ضد ذلك. ولكن الشطرنج ليس فقط لعبة قهاوي. الشطرنج أصبح مادة تُدرس في المدارس حاليًا بسبب فوائده الكثيرة في تنمية القدرات العقلية للأطفال مثل تدريب الذاكرة وحل المشكلات وتنمية المهارات التحليلية وغيرها الكثير.

ماديًا، هل يستطيع الشخص الاعتماد كليًا على كونه لاعب شطرنج فقط؟
حصلت على الكثير من المال من خلال مشاركتي بدوريات الشطرنج، ولكن الأمر مختلف قليلًا بالنسبة إلي، فقد بدأت في وقت لم يكن فيه فتيات محترفات في هذا المجال، وكان ذلك يضيف العبء على أهلي، فمع كل بطولة، كان أحد أفراد أسرتي يتغيب عن عمله لمرافقتي، مما كان يمثل عبئًا ماديًا علينا. أما الآن فالأمر أسهل بعد أن سهل الاتحاد المصري للشطرنج هذه العملية بتوفير مرافقة مع البطلة. يمكن للشخص أن يعتمد على الشطرنج كليًا في حياته ولكن ليس كلاعب شطرنج فقط، بل يجب أن يكون لديك تصنيفات مرتفعة. كما يختلف الأمر أيضًا حسب البلد، في الغرب الوضع أكثر سهولة مما هو الحال في العالم العربي.

بشكل عام، أعرف أصدقاء يعتمدون ماديًا على الشطرنج تمامًا مثل الجراند ماسترز المصريين باسم سمير أو البطل أحمد عدلي، الذي فتح أول أكاديمية شطرنج في مصر، وأصبحت مصدر دخله الرئيسي. هناك طريق آخر للحصول على المال من الشطرنج وهو العمل كمدرب شطرنج بالنسبة للأبطال الكبار.

ما هو الأمر الذي قد يجعلك تتركين هذا المجال؟
الشطرنج صعب ومتعب جدًا للعقل، ومثله مثل أي لعبة، عندما تشعرين بالإنجاز سترغبين بالاستمرار. بالنسبة لي كانت مشكلتي الرئيسية أن لا أحد يتعامل مع الشطرنج بجدية، خاصًة بين أفراد أسرتي. هَم والدي الأول هو دراستي، فهو أستاذ جامعي والتعليم يعني له الكثير. وشكل ذلك تحديًا بالنسبة لي، فكان من الصعب أن أوفق بين الشطرنج والدراسة. وكنت أحيانًا لا أتمكن من التغيب عن المدرسة للذهاب إلى مسابقات الشطرنج بسبب ذلك. ولكن تدريجيًا بدأ أهلي بإدراك أهمية ما أفعله.

التحدي لا زال مستمرًا حتى بعد أن تخرجت الآن ولدي بكالوريوس اقتصاد وعلوم سياسية. كنت أرغب في التفرغ للشطرنج تماماً، ولكن حياتي المهنية لا تساعدني على ذلك. ولكن على الرغم من كل شيء، لا أعتقد أنني يمكن أن أترك الشطرنج في أي مرحلة بحياتي.