فنون

منصة جديدة لدعم الفنانين الصاعدين في الإمارات

أتحدث مع مؤسسي منصة engage.101، منيرة الصايغ وغيث عبد الله عن تفاصيل عن المشهد الفني
16.1.21
IMG_4976

Playing Spaces Exhibit -Daniel Rey

انطلقت منصة engage.101 لدعم ممارسات جمع الفنون واقتنائها، وخلق نوع من الاستدامة للحركة الفنية في دولة الإمارات. تهدف المنصة إلى تقديم الفرص للفنانين من المواطنين والمقيمين، ممن هم غير ممثلين من قبل صالات العرض الفنية. هذه المنصة تقدم الدعم لكل من ترى فيه القدرات والطاقات الفنية الجادة وتحاول الدعم من خلال إشراكهم في معارضها الفنية، وإتاحة الفرصة لعرض أعمالهم وللتعريف بهم لدى المهتمين بالفن وجامعي القطع الفنية. لنتعرف أكثر على هذه المنصة وتفاصيل المشهد الفني في الإمارات، تحدثت مع المؤسسين، منيرة الصايغ (قيّمة فنية) وغيث عبدالله (كاتب ومحلل).

إعلان

VICE عربية: ما هي القصة وراء الإسم engage.101؟ 
منيرة:
101 رقم يرمز لمفهوم البدايات. في الجامعات هو رقم الصفوف التأسيسية. هو رمز المفاهيم الأولى والمؤسسة. هو القاعدة والمرتكز المعرفي. فمن يأخذ صف 101، فهذا يعني أنه في المرحلة التمهيدية لشيء ما بعده. من خلال هذه المنصة نحن نقدم ونعرض مجموعة من الأعمال الفنية كبدايات، ونترك للناظر القرار لما يعجبه ويتفاعل معه من هذه الأعمال.

كيف تعمل هذه المنصة على مساعد ة الفنانين الصاعدين غير المُمثَّلِين في المعارض؟
غيث:
 هناك كم هائل من الفنانين في الإمارات، لكن مساحة المعارض الفنية صغيرة. هناك طفرة هائلة في المواهب، ولا تستطيع صالات العرض الفنية استيعابها. نحن نرى أنفسنا منخرطين مع هؤلاء الفنانين، ونفهم ممارساتهم بطريقة أكثر قربًا وعمًقا، لأننا قد شهدنا نموهم من خلال خبرتنا الفنية الممتدة لأكثر من عشر سنوات. نحن نرى هذه المنصة كنقطة انطلاق، تهدف لسد هذه الفجوة واكتشاف الموهبة وتوفير مكان لعرضها. الفنانون الصاعدون في الإمارات لديهم "حقاً" شيء مختلف. إنهم يتناولون الموضوعات الأكثر إثارة للاهتمام، ويفكرون في الفن بطرق وأساليب جديدة. ومن البديهي لمن يحب أن يرى الفن وهو يتطور أن يفعل شيئًا.  وهذا ما قمنا به. نحن نسعى لدفع عملهم إلى الأمام.

أنا أرى أن الفنانين باعتبارهم مفكرين وفلاسفة يوثقون التاريخ بطريقتهم الخاصة. نحن على اطلاع مباشر بالأعمال الفنية التي يقدمها الفنانون الذين نعمل معهم، ونريد أن نتيح لهم فرصة دخول السوق الفني، وبنفس الوقت اعطائهم الفرصة لتطوير أعمالهم. جزء من العرض هدفه تنشيط الحوار العام. وهذا بدوره يساعد الفنان في تطوير ممارسته على المستوى النظري والمفاهيمي. فالنضج الفني يحدث مع التلاقح والاستمرارية والمواصلة.

Munira Al Sayegh (1) copy.jpg

منيرة الصايغ. الصورة مقدمة منها.

جامعو الأعمال الفنية ينظرون غالبا للفن كاستثمار مستقبلي.  ولكن كيف ينظرون للفنانين الصاعدين؟
منيرة:
سأروي لك قصة ... كنت أتناول العشاء مع صديقتي وزوجها، وقال، "لماذا عليّ أن أنضم لـ 101؟ أريد أن أتقاعد بعد 5 سنوات وأن أجني ربحًا جيدًا من مجموعتي الفنية. فقلت له: "كيف يمكنك أن تجني ربحًا جيدًا من الفن إذا كنت لا تعرف شيئًا عن الفنان أو القطعة الفنية؟ لإنشاء مجموعتك الفنية، يجب أن تكون على اطلاع. كلما تعرفت أكثر على الفنانين وأعمالهم، كلما أصبحت مجموعتك أكثر أهمية. وهذا ما نوفره لك من خلال هذه المنصة، الفرصة للتعرف عليهم." وقد اقتنع بذلك. 

من خلال منصة ١٠١ نحن نريد التركيز على هذا النوع من الحوار. في البداية، عندما يقوم الناس في شراء الأعمال الفنية يقولون، "أريد التأكد من كونه سيصبح مثل الرسام الشهير مارك روثكو على سبيل المثال." ولكن الأشخاص الذين اشتروا للرسام مارك روثكو لم يعرفوا أنهم كانوا يشترون أعمال فنية لمن سيصبح بعد ذلك روثكو. أنت بحاجة إلى البحث محليًا وإقليميًا، للعثور على مجموعة من الفنانين يمكنك الوثوق بإنتاجهم وبفنهم ووجهة نظرهم للعالم. وهذا ما نقدمه لمحبي الفن.

IMG_4892.jpg

​Playing Spaces Exhibit, Al Serkal Avene -photo by Daniel Rey

يمكن اعتبارك أنك من المبشرين بجمع الأعمال الفنية.
منيرة: (تضحك) نحتاج فقط إلى كورال وجوقة ونحن جاهزين للانطلاق. أحب ذلك.

كيف تختارين الفنانين الذين تودون تمثيلهم من خلال 101؟
منيرة:
لا تزال عملية الاختيار قيد الدراسة، ومن المهم التأكيد أننا ما زلنا في بداياتنا. بدأنا في جذب عدد من الفنانين، وقد حظي ذلك باهتمام كبير. بدأنا نتلقى الكثير من الرسائل المباشرة من فنانين على شبكات التواصل الاجتماعي يسألون عن كيفية المشاركة. نحن لا نتبع منهجية محددة في الانتقاء، لذلك نتيح الفرصة لمن نلتمس منهم الجدية. 

نحن نحتاج ان نكون متواجدين للجميع، ولا يمكننا الوصول للجميع إذا كنا ننتقي فقط بين مجموعة من الفنانين الذين نعرفهم مسبقاً، او نميزهم عن غيرهم. لهذا، فالمنصة مفتوحة ومتاحة للجميع. في العروض القادمة، نتطلع إلى مشاركة فنانين جدُد لا نعرفهم بناءً على المقترحات المستمرة، والبحث المستمر. من المهم إبقاء أبوابنا مفتوحة، والتعامل بشفافية مع الجميع. نحن ماضون في مسيرة التعلم وفي المضي قدمًا. سوف نستمر في رحلة النمو والتطور. 

Gaith Abdulla copy.jpg

غيث عبد الله. الصورة مقدمة منه.

إذا كان هؤلاء الأشخاص فنانين صاعدين وفنانين غير ممثّلَين في المعارض الفنية أو لا يلقون اهتمامًا من جاليريهات تجارية، فكيف يمكنكما تسعير أعمالهم الفنية؟
غيث:
الجواب مرتبط مجدداً بفكرة أن تكون أخلاقيًا. ليس هناك رقم صحيح بالضرورة، ولكن يمكنك معرفة ذلك باستخدام مقاييس وإرشادات معينة. نريد أن نتأكد من أن ممارسة الفنان مستدامة. من المحتمل أن تبيع قطعة فنية أو لوحة مبالغ بسعرها بالأضعاف. وشخص ما قد يشتريها. لكن هذه ممارسة غير صحية للفنان والفنانين الآخرين في السوق. هذه هي المشاكل التي نراها في بيئة الفن التجاري ونحن نحاول معالجة ذلك.

منيرة: أود الإشارة هنا إلى أن الفنانين بالعادة يتعين عليهم التعاقد مع جاليري فني، ولكن هناك من لا يريد هذا الارتباط، وخاصة إذا كان في بداية الطريق ولا يزال يستكشف نفسه وفنه. هذا التردد هو ما نتعامل معه في 101، نحن نوفر لهم مكان لمعرفة أنفسهم وعرض أعمالهم، لكن لا يتعين عليهم البقاء معنا لبقية حياتهم.

إعلان

خلال النهضة الفنية في العقدين الماضيين، شهدت الإمارات عولمة سوق الفن وكذلك الخليج عمومًا. كانت الأعمال الفنية تباع بأسعار غير صحية، وهذا يشمل أعمال للفنانين الصاعدين. مؤسف أن الذين باعوا أعمال بأسعار باهظة، لم يعودوا منتجين ومشاركين نشطين في المشهد الفني. الأهم بالنسبة لنا هو التأكد من أننا نعطي العمل القيمة التي يستحقها بالفعل: عدم التقليل مما يُمثله، أو تقديمه بشكل مبالغ فيه، لأن كلاهما ضار بنفس القدر.

IMG_5032.jpg

​Playing Spaces Exhibit, Al Serkal Avene -photo by Daniel Rey

اشرتما كثيراً إلى الأخلاق والاستدامة في الفن ماذا تعنيان بذلك؟ 
غيث:
أود بداية التنويه أنني كجامع قطع فنية أرى الموضوع يرتبط بالبيئة الاجتماعية والسياسية. ولهذا من الضروري تثقيف نفسك أثناء عملية الجمع. ونحن نسعى لتعويد هواة جمع الأعمال الفنية أن يثقفوا أنفسهم بالفنانين والبيئة التي قدموا منها. الأمر متروك لجامع الفن ليكون أخلاقيًا بما يكفي ليعرف أن هذه ليست مجرد صفقة أو معاملة مالية. 

منيرة: ييعني، يجب جمع الفن بمسؤولية. عندما ينتهي الفنان من عمله، يجب أن يذهب العمل الفني إلى شخص سيعامل العمل الفني بنفس قدر المسؤولية مثل الفنان. مثلاً، مجموعة الأعمال الفنية التي لدي، ألقي عليهم التحية "جميعاً" كل يوم. أراهم وأقدرهم لأنهم يعيشون معي. هناك علاقة إنسانية حقًا، سواء كنت أعرف الفنان أم لا. هناك مستوى من الإعجاب والاحترام، فهم ليسوا مجرد أشياء أو قطع بالنسبة لي. ما نريد القيام به في 101 هو نشر نفس الرسالة في جمع الفن الذي هو ثقافة ورحلة شخصية وإنسانية مع الفن. 

IMG_4970 copy.jpg

​Playing Spaces Exhibit, Al Serkal Avene -photo by Daniel Rey

ماذا تقولان للفنانين في الإمارات الذين يحاولون إيجاد مكانهم في هذا المشهد؟
غيث:
عليك ان تحيط/ي نفسك ببيئة محفزة لرحلتك. حدد أقرانك ومحفزيك، والتزم بهم، لأنهم سيدفعونك إلى الأمام. من أجمل محصلات منصة 101 هو مساحة المجتمع التي بدأنا نراها تظهر من حول المنصة. هذه بحد ذاتها فائدة مجتمعية لا تقدر بثمن. 

منيرة:  أتحدث كثيرًا عن كيف نحتاج إلى أن نتحد معًا كمجتمع، وما أظهره لي 101 هو أننا أقوى معًا. يحتاج الفنانون إلى العثور على المجتمع الذي سيعزز ممارساتهم. منصة 101 كانت بداية لمجتمع لم أكن أعرف أنني سأكون جزءاً منه.

تعرف على البرامج المستقبلية لـ 101 على موقع 101.art وعلى انستغرام