الإمارات : سفر المواطنين بغرض الترفيه أو السياحة غير مسموح به حالًيا

الفئات والحالات المسموح لها بالسفر هي للدراسة وتلقي العلاج الطبي​ أو مهمة دبلوماسية أو رسمية
2.7.20
Dubai airport
Photo by Adli Wahid on Unsplash


الإمارات : سفر المواطنين بغرض الترفيه أو السياحة غير مسموح به حالًيا
قالت السلطات الإماراتية إنه لا يسمح في الوقت الحالي بالسفر للخارج لأغراض السياحة أو الترفيه. وقال سيف الظاهري المتحدث باسم الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث "أن الفئات والحالات المسموح لها بالسفر هي للدراسة وتلقي العلاج الطبي أو مهمة البعثة الدبلوماسية أو المهمة الرسمية لموظفي القطاع الحكومي والخاص." وقالت الإمارات قبل أسبوعين إنها ستسمح للمواطنين والمقيمين بالسفر للخارج بدءا من 23 يونيو وفق شروط ستحددها.

وفي موضوع آخر، تسعى الإمارات العربية المتحدة للتحقق من أوراق اعتماد طيارين باكستانيين ومهندسين يعملون بخطوطها الجوية بعد تصاعد مخاوف عالمية عقب قرار باكستان بوقف 262 طيارًا يحملون شهادات "مشكوك فيها." وأوقفت باكستان طيارين للاشتباه في أنهم قدموا شهادات مزورة تؤهلهم لقيادة الطائرات، بعد تحطم طائرة في كراتشي أدى لمقتل 97 شخصًا. ومن بين 860 طيارًا في باكستان هناك 107 يعملون لصالح شركات طيران أجنبية بحسب ما قال وزير الطيران الباكستاني.

أكاديمية الأوسكار تضم أعضاء جدد بينهم عرب
نشرت الأكاديمية الأميركية لفنون السينما والعلوم، التي تتهم بالانحياز المنتظم للرجال البيض ضمن أعضائها، قائمة بـ819 عضوًا جديدًا سينضمون إلى صفوفها هذه السنة، مؤلفة بنسبة 45 في المئة من النساء و36 في المئة من الأقليات. وضمت القائمة عددًا من الأعضاء العرب منهم المخرجة اللبنانية مونيا عقل، المؤلف الموسيقي خالد مزنر، والمخرج السعودي أحمد صالح، والمخرجتان الفلسطينيان نجوى نجار ومي المصري، والمخرج المغربي علي الصافي والتونسي طارق بن عمار بالإضافة لآخرين. وكانت الأكاديمية المانحة لجوائز أوسكار أعلنت العام 2016 -بعد سنوات عدة من الانتقادات- مضاعفة عدد النساء والمنتمين إلى أقليات بحلول العام 2020.

اعتقال فتاتين "تيك توك" في مصر
مجدداً، اعتقلت أجهزة الأمن المصرية فتاتين "تيك توك" في الجيزة وبنها، على ذمة قضية "التحريض على الفسق والفجور بالمخالفة للمبادئ والقيم." وألقت قوات الشرطة ألقت القبض على منة الله عماد (ريناد عماد) ومنار سامي. وخلال الشهريين الماضيين، ألقت قوات الأمن المصرية القبض على عدد من فتيات تيك توك وإحالتهم للقضاء بنفس تهمة نشر "الفسق والفجور." ويشير حقوقيون إلى أن هذه الاعتقالات تأتي كمحاولة ضمن حملات قمع لتعزيز الرقابة على المنصات الرقمية. وقالت انتصار السعيد، محامية حقوق المرأة ورئيسة مركز القاهرة للتنمية والقانون، أن المرأة هي الفئة الوحيدة التي تستهدفها السلطات بموجب قانون الجرائم الإلكترونية. وفي عام 2018، أقرت مصر قانون الجرائم الإلكترونية الذي يمنح الحكومة السلطة الكاملة للرقابة على الإنترنت وممارسة مراقبة الاتصالات، ويعاقب بالسجن لمدة لا تقل عن سنتين وغرامة تصل إلى 300 ألف جنيه مصري (18.5 ألف دولار) كل من يخالف نصوص القانون.

بين متحف ومسجد.. محكمة تركية تبت اليوم في مستقبل "آيا صوفيا"
تصدر أعلى محكمة في تركيا اليوم الخميس قرارها بشأن تحويل "آيا صوفيا" إلى مسجد أو الإبقاء عليها كمتحف. وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان قد أعرب في أكثر من مناسبة عن رغبته بتحويل هذا المبنى التاريخي إلى مسجد. والكنيسة السابقة آيا صوفيا هي تحفة معمارية شيدها البيزنطيون في القرن السادس، وبعد استيلاء العثمانيين على القسطنطينية في عام 1453، تم تحويلها إلى مسجد، لكن المسجد تحول إلى متحف في 1935 بقرار من رئيس الجمهورية التركية الفتية حينذاك مصطفى كمال أتاتورك بهدف "إهدائها إلى الإنسانية." وكان مجلس الدولة سمح العام الماضي بتحويل كنيسة شورا البيزنطية في إسطنبول إلى مسجد.