أخبار

أخبار VICE عربية الصباحية

كوكب الأرض خسر 60٪ من حيواناته البرية. الكلاب تساعد في اكتشاف الملاريا
31.10.18
Razan-al-najar-1280x720 copy

كاني ويست ينأى بنفسه عن السياسة
بعد ثلاثة أسابيع من اجتماعه الغريب مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في البيت الأبيض، قال مغني الراب كاني ويست إنه ينأى بنفسه عن السياسة. وقال ويست، أكبر مؤيد لترامب من المشاهير، أيضًا للنأي بنفسه عن حملة جديدة تشجع الأمريكيين السود على الانسحاب من الحزب الديمقراطي. وكتب ويست في تغريدة على تويتر دون أن يذكر ترامب بالاسم "عيناي الآن مفتوحتان على اتساعهما والآن أدرك أنه تم استغلالي لنشر رسائل لا أؤمن بها. سأنأى بنفسي عن السياسة وسأركز بالكامل على الابتكار." قرار سليم.

القنصلية السعودية لا تزال تحقق بالوفاة الغامضة للشقيقتين
قالت القنصلية السعودية في نيويورك أن قضية الوفاة الغامضة للشقيقتين اللتين عثر على جثتيهما في نهر هدسون في الولايات المتحدة لا تزال قيد التحقيق. ووجدت السلطات جثتي الاختين تالا فارع (16 عاماً) وروتانا فارع (22 عاماً) ملتصقتين سويا بشريط لاصق عند منطقة الخصر والقدم، في نهر هدسون بمدينة نيويورك.

إسرائيل تفتح تحقيقًا في مقتل مُسعفة فلسطينية
قرر جيش الاحتلال الإسرائيلي أخيراً فتح تحقيق حول مقتل مسعفة متطوعة فلسطينية في يونيو الماضي على الحدود بين إسرائيل وقطاع غزة. وقُتلت رزان النجار (21 عامًا) برصاصة في الصدر في الأول من يونيو 2018، خلال احتجاجات وصدامات قرب مدينة خان يونس جنوبي قطاع غزة. ويشهد قطاع غزة منذ 30 مارس مظاهرات للعودة قرب السياج الفاصل بين القطاع المحاصر واسرائيل، أسفرت عن مقتل 218 فلسطينيا على الأقل برصاص القوات الإسرائيلية في حين قتل جندي إسرائيلي واحد.

الكلاب تساعد في اكتشاف مرض الملاريا
قال علماء في بريطانيا وغامبيا إنهم توصلوا إلى أول دليل على أن الكلاب تستطيع اكتشاف مرض الملاريا عن طريق حاسة الشم. الدراسة لا تزال في بداياتها، ولكن يقول خبراء إن النتائج قد تفضي إلى طرق جديدة لفحوص اكتشاف المرض. وكانت دراسات قد أظهرت بالفعل أن الإصابة بطفيل الملاريا يتسبب في تغيير روائحنا ويجعلنا أكثر جاذبية للبعوض الذي ينشر المرض.

كوكب الأرض خسر 60% من حيواناته البرية
فقدت الأرض نتيجة لضغط الأنشطة البشرية ما يعادل 60% من حيواناتها البرية خلال 44 عاماً. وكشف تقرير نشره الصندوق العالمي للطبيعة أن هذه الأزمة الخطيرة تتفاقم وتتزايد حصيلة الخسائر مع كل نسخة جديدة من التقرير بسبب النشاطات البشرية. وقال مدير الصندوق ماركو لامبرتيني إنه "لا يوجد مستقبل سليم ومزدهر للإنسان على كوكب اختل مناخه واستنزفت محيطاته وتدهورت أراضيه وأفرغت غاباته، على كوكب جُرد بكل بساطة من تنوعه الحيوي."